الثلاثاء، ديسمبر 23، 2008

معاناة الناس  لمجرد الاستمرار على قيد الحياة  تمنعنى من مجرد تأمل المعاناة المزيفة التى تحاول نفسى ان تقنع بها عقلى فيدفعنى هذا الاخير للشكوى ، ولست ادرى لماذا يشعر المصريين واغلبهم من الفقراء بالرضا 
هذه مفارقة تدعو للدهشة والحزن و تحجب اى تفاؤل قد يراود النفس فى مستقبل افضل ، الشعور بالرضا وانه ليس فى الامكان ابدع مما كان هو المسمار الاخير فى نعشك و ستار كثيف يحول بينك وبين الحياة الحقيقية !!!
الحياة الحقيقية ؟ هل هناك حياة حقيقية واخرى وهمية ، هل الحياة الحقيقة هى ما تراه فى اعلانات السلع عن البيوت النظيفة والوجوه المبتسمة ؟ هل تقطن الحياة الحقيقة فى قصور الاغنياء وتركب يخوتهم وسيارتهم الديناصورية ؟ هل تجدها على ارفف المكتبات فى الكتب التى تحتوى على التاريخ الانسانى ؟ هل هى تحلق فوق الصحراء العطشى والحبلى بالزرع والمعدن تنتظر ان تهبط بك لتلسع حرارة رملها قدميك ؟ او هى تنادى عليك وراء الحدود فى وطن اخر ؟
ما نفتقده هو الوعى والادراك ، واتخيل اى انسان يستقيظ من النوم وهو شاعر بالرضا والاطمئنان لن يبارح سريره اذا كان يملك سريرا فما الذى يدفعه نحو الحركة ؟ 
الوعى والادراك ان تخرج نفسك من الالة الجهنمية التى انت مجرد ترس فيها ، ان تفلت من المدار الازلى الذى تدور فيه حول شيء ما  ، ان تفقد ذلك الانتماء القاتل لجسدك الثقيل الذى يشدك الى الارض وتبحث عن روحك 
اين روحك ؟ ابحث عنها فإن لم تجدها اخترعها 

هناك 16 تعليقًا:

Sherif يقول...

ربما طرقت أصعب الأبواب ياصديقى

ففى النهاية لن يأكل الانسان أكثر من لقمة .. ولن يرتدى اكثر من هدمة

لكن البحث عن روحك هو دائما فى الاجابة على سؤال .. ماذا اضفت للانسانية؟ أو كيف شاركت فيها؟ فى كيف تسعد غيرك .. هذا هو المفتاح .. وفى رأيى ان هذه هى الحياة الحقيقية ..
وحب الناس .. هو الوطن الحقيقى الذى نبحث عنه

مارأيك؟

مياسي يقول...

طيب عندك وصفة لاختراع الروح
ولا نحكي مع زيرو تسعميّه؟

dr.Roufy يقول...

ان وجدنا الروح..وجدنا الحياة
وان لم نفعل..هلكنا بتلك الحياة

كلماتك ..اسرتني يا بشمهندس
:)

بنت القمر يقول...

راجي
=========
يا عزيزي عندك حق تماما اللي مش مستني بكرة بيعمل ايه انهارده
اللي ملوش امل بيحلم بإية
ده مش طمع دنيا ابدا بالعكس
حتي الاحلام العادية زي الستر والصحه وتربية الاولاد
وانك نسعد غيرك كل ده لايجوز فيه الرضا ابدا
لانه كل حسن فيه الاحسن منه المهم اننا منجورش علي حق حد ولا نظلم حد في طريق طموحنا
تحياتي وبجد التدوينه عجبتني

M.R يقول...

سيدي


كم أود أن أكون متفائلا نحو ما تدعو إليه، لكن - و دوما هي هنا - كل هذا الكم من المعوقات عن هذه الفكرة يقفز إلى، بل، أمام عيني يحجب عنها المحاولة.

زينـه يقول...

مرغمين أن نكون مجرد ترس في آله الحياه

!!! عارفة ... مش عارف ليه يقول...

إنها دعوة للتفاؤل

دعوة للحياة

واعتقد أنها دعوة جديرة بالدراسة

لانها تستحق

لكي نبذل قصارى جهدنا

من أجل الحصول عليها

والتلذذ بها

تحاتي
وليد

نهر الحب يقول...

استاذ راجى
اول زيارة لى
وقد شرفت من قبل بمقابلة حضرتك فى نادى نقابة المهندسين

ما تتحدث عنه هو القناعه وهى مفتاح للسعادة وراحة البال
شعور بالرضا لا يملكة الكثيرين مما يملكون الملايين لانهم يسعون لنيل الاكثر
اما الفقراء فقد وعوا للفكرة
انهم لا يستطيعون ان يأكلوا اكثر من لقمة
ولا ان يلبسوا اكثر من ثوب يسترهم
استاذى الفاضل
الروح
نساها الكثيرين فى زحام الحياة فاختلط عليهم الامر ولم يجدوا روحهم للان

الروح هى تلك الحالة الانسانية شديدة الجمال والرقى والبساطة والتواضع والقرب من الله
الروح هى اصل النفس البشرية
تحياتى لك

راجى يقول...

شريف باشا
معاك بس المهم الطموح الى الافضل وعدم الاستكانة والرضا بالواقع

راجى يقول...

مياسى
احكى معى يا جميل مباشرة والدقيقة بعشرة قروش

راجى يقول...

دكتورة روفيدا
يا فندم اخجلتم تواضعنا

راجى يقول...

امانى
طبعا الطموح ليس معناه ان الغاية تبرر الوسيلة

راجى يقول...

mr
ما هى دى النقطة
انك ما تبطلش المحاولات

راجى يقول...

زينة
ابدا مافيش اجبار على الدوران فى الماكينة
ومن يهاجر فى سبيل الله يجد فى الارض مراغما كثيرا وسعة

راجى يقول...

عارفة موش عارف ليه
طبعا كلامك صح

راجى يقول...

نهر الحب
اهلا وسهلا يا صديقتى الجديدة
انا شرفت بزيارتك فى الحقيقة وانا قمت بزيارة مدوناتك العديدة وكلها جميلة ورقيقة